الأردن: لا ملاحقة أمنية لأي شخص شارك بالاعتصامات.. بشرط؟

0
6

وجه وزير الداخلية الأردني مازن الفراية بعدم الملاحقة الأمنية لأي شخص شارك بالاحتجاجات الأخيرة الرافضة لارتفاع أسعار المحروقات في الأردن، بشرط ألا يكون قد أطلق العيارات النارية أو ارتكب أعمال عنف أضرت بالممتلكات الخاصة أو العامة.

الكتاب الذي تحققت “العربية.نت” منه من مصدر حكومي مسؤول، أظهر تعميم وزير الداخلية الأردني والموجه للمحافظين والحكام الإداريين في مناطقهم، يقتضي بعدم الملاحقة الأمنية لأي شخص شارك في الاعتصامات أو الوقفات الاحتجاجية السلمية خلال الفترة الماضية.

وأشار الوزير الفراية في الكتاب إلى أنه يؤكد على عدم الملاحقة الأمنية لأي شخص شارك في الاعتصامات أو الوقفات الاحتجاجية السلمية خلال الفترة الماضية ما لم يكن من الأشخاص الذين قاموا بإطلاق العيارات النارية أو ارتكاب أعمال عنف على الممتلكات العامة والخاصة على أن يصار إلى التثبت من قيامهم بمثل هذه الأعمال قبل اتخاذ أي إجراءات بحقهم.

بيان الداخلية الأردنية

البحث عن قاتل الدلابيح مستمر

وما زالت مديرية الأمن العام الأردنية بالتعاون مع كافة أذرعها الاستخباراتية تبحث عن الشخص المجهول الذي أطلق النار على العقيد عبدالرزاق الدلابيح وتسبب بمقتله في منطقة الحسينية بمحافظة معان جنوبي الأردن، وذلك خلال الاحتجاجات التي رافقت رفع الحكومة لأسعار المحروقات.

وقرر مجلس الوزراء الأردني، اليوم الأحد، ترفيع الدلابيح إلى رتبة عميد، ورفع القرار إلى المقام السامي لتوشيحه بالإرادة الملكيَّة السامية.

LEAVE A REPLY

Please enter your comment!
Please enter your name here